انواع المثليين

انواع المثليين

مثليين لواط

قد ينخرط الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال في جنس شرجي وفي هذه الحالة قد يشار للشريك المولِجْ باسم موجب، والشخص الذي يولج فيه يعرف باسم سالب، وأولئك الذين يستمتعون بكلا الدورين قد يتم الإشارة إليهم باسم مبادل. المتعة، الألم،

وربما كلاهما يصاحبان الجنس الشرجي. في حين أن النهايات العصبية في الشرج يمكنها تقديم مشاعر متعة،

فإنه يمكن تحقيق النشوة الجنسية للمولج إليه من خلال الجنس الشرجي بطريقة غير مباشرة بتحفيز البروستاتا.

لجنس الشرجي ارتبط على الأرجح بالمثلية الجنسية الذكرية والرجال الذي يجامعون الرجال. ومع ذلك،

فإن العديد من الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال لا ينخرطون في ممارسة الجنس الشرجي،

وقد ينخرطون عوضاً عنه في جنس فموي، الفرك أو فروت، أو الاستمناء المتبادلرجال الذين يمارسون الجنس مع رجال قد ينخرطون أيضاً في أشكال مختلفة من الجنس الفموي،

مثل لعق القضيب، كيس الشاي، والجنس الشرجي-الفموي.فيما يتعلق بالجنس غير الإيلاجي، يوجد أيضاً تنوع بسلوكياته. فروت هو شكل للناشط الجنسي ذكر-لذكر الذي عادةً ما ينطوي على تواصل مباشر بين قضيب لقضيب آخر. وهو شكل من أشكال الفرك.

الفروت يمكن أن يكون ممتعاً بسبب تبادل وتزامن تحفيز الأعضاء التناسلية لكلا الشريكين كما إنه يميل إلى إنتاج احتكاك ممتع تجاه حزمة أعصاب لجام قلفة القضيب على الجانب السفلي لقضيب كل رجل، أدنى بقليل من الصماخ بولي لرأس القضيب.

المفاخذة هي شكل آخر من أشكال الجنس غير الإيلاجي الذي يمكن أن يمارس ما بين الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال.

اترك تعليقاً